امبراطورية العرب

الاخ الكريم انته لم تقوم بالتسجيل في المنتدي بعد عليك الضغط علي التسجيل لكي تستمتع بالاقامة معنا هنا في امبراطورية العرب
امبراطورية العرب

نحن المبتدأ والاخرون هم الخبر


    تكيس المبيضين يجد له علاجا عند الدكتور محمد الهاشمي

    شاطر

    امة الله خديجة
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 14
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/04/2013
    العمر : 39

    تكيس المبيضين يجد له علاجا عند الدكتور محمد الهاشمي

    مُساهمة من طرف امة الله خديجة في الإثنين أبريل 29, 2013 1:06 pm


    أصبح بإمكان النساء التخلص من مرض تكيس المبيضين وامتلاؤهما بالماء، على خلفية شفاء السيدة فاطمة البوري من هدا المرض بعد أخدها لجرعات علاجية مستخلصة من نباتات طبيعية خالية من المواد الكيماوية من مراكز الدكتور محمد الهاشمي للعلاج بالأعشاب الطبيعية والرقية الشرعية.
    تقطن فاطمة البوري البالغة من العمر أربعين سنة بمدينة تازة المغربية التي تعد من أقدم المدن العالمية، تقع 100 كلم شرق فاس. تعتبر مركز هام، نظرا لموقعها الجغرافي، شرق المغرب، كانت تعتبر عاصمة وأهم نقطة تحول من حكم لآخر ومن دولة لأخرى، إذ يستحيل السيطرة على المغرب دون التحكم في تازة. لعبت أدوارا مهمة في تاريخ المغرب، علميا، وجهادا ضد المستعمر.جهاد كان له الأثر الواضح على شخصية فاطمة التي استطاعت التخلص من مرض أخد منها الكثير وحول حياتها إلى كابوس يومي لمدة تزيد عن سبع سنوات.
    بعد زواجها سنة 2005 مرت سنة وما يزيد ولم تنجب فاطمة البوري وهي التي كانت تمني النفس بأطفال تزين بهم حياتها، هدا التأخر سيدفعها لعيادة الطبيب من أجل معرفة سبب هدا التأخر، وبعد فحص طبي دقيق ومعمق ستكتشف السيدة فاطمة البوري أنها مصابة بمرض تكيس المبيضين وامتلاؤهما بالماء ، مرض حرمها من نعمة الإنجاب التي طالما انتظرتها بفارغ الصبر.وقع الصدمة كان كبير على فاطمة وزوجها وباقي أفراد العائلة الدين هموا بالبحث عن إيجاد حل لفاطمة ومرضها لمدة ليست بالقصيرة لكنهم لم يفلحوا لأن كل التقارير الطبية كانت تقول ليس هناك حل لهدا المرض وعلاجه الوحيد هو الإستئصال الكلي والتام للمبيضين. مما يعني أن السيدة فاطمة ستصبح "عاقر" الكلمة التي تكرهها كل نساء العالم.
    لكن قوة الإرادة لدى فاطمة وشخصيتها القوية لم تجعلها تقف مكتوفة الأيدي وتستسلم لهدا الداء خاصة وأنها لازالت في سنواتها الأولى من الزواج، فبعد انعدام الحل واستحالة العلاج على يد الطب التقليدي غيرت فاطمة وجهة البحث واتجهت للطب البديل والعلاج بالأعشاب الطبيعية علها تجد خلاصها هناك. فعلا هدا ما حدث بعد استشارتها مع أحد أخواتها التي نصحتها بالإتصال بمركز الدكتور الهاشمي لتستفسر عن حالتها وتسأل إن كان هناك دواء أم لا.
    فعلا اتصلت السيدة وقصت رحلتها مع المرض بعد أن وصلت مرحلة الباب المسدود، فوجدت الدواء وقالوا لها يمكن لك أن تتسلميه بعد ثلاثة أيام، انتظار ثلاثة أيام عادل مدة سبع سنوات من البحث المظني والإنتظار الطويل لدى فاطمة. في اليوم الثالث ستأتي السيدة البوري لإحدى مراكز الدكتور الهاشمي بمدينة فاس لأخد الدواء المكون من خلاصة الأعشاب الطبيعية والعسل والرقية الشرعية مع شرح لكيفية استعمال هده الجرعات وأوقات أخدها.
    أخدت فاطمة الجرعة الأولى لمدة 16 يوما وبدأت تشعر بتحسن لحالتها الشيء الدي شجعها لأخد الجرعة الثانية فكانت النتيجة أحسن من الجرعة الأولى فأخدت الثالثة ثم الرابعة وحالتها في تحسن مستمر حتى وصلت للجرعة الثامنة التي خلصتها بشكل كلي ونهائي من مرضها خلال مدة تقارب خمسة أشهر. الأطباء لم يصدقوا التحاليل والتقارير الطبية التي أثبتت شفاء فاطمة البوري "شفاء تاما" من مرض تكيس المبيضين وامتلاؤهما بالماء، خاصة وأن نفس التقارير كانت تؤكد من قبل عدم وجود علاج لحالة فاطمة وأن العلاج الوحيد هو استئصال قرني المبيضين، لكن فاطمة شفيت ولم تقم بستئصال المبيضين والفضل كل الفضل يعود لله سبحانه وتعالى أولا ثم الدكتور محمد الهاشمي ثانيا ، الدي جعله الله سبحانه وتعالى سببا في شفاء العديد من المرضى الذين وقف الطب التقليدي عاجزا أمام حالتهم المستعصية.
    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 6:11 am